Skip Navigation
  1. HOME
  2. العمل
  3. أخبار العمل

أخبار العمل

الموضوع
يأتي الطلاب الموهوبين علميا من شتى أنحاء العالم إلى دايچو
اسم القسم
تاريخ التسجيل
2019-09-04
الكاتب
( T. 120)
الاستفسار
111
المحتوى

يأتي الطلاب الموهوبين علميا من شتى أنحاء العالم إلى دايچو

دايچو تستضيف الأولمبياد الدولي لعلوم الأرض (أي إي إس أو – 2019) للمرة الثانية على مدار 12 عام.

 

يجتمع الطلاب الموهوبين علميا من أنحاء العالم في دايچو للمشاركة في منافسة حادة وتبادل ثقافي مثير.

 

يقام الأولمبياد الدولي لعلوم الأرض الثالث عشر في دايچو لمدة سبعة أيام، من (الثلاثاء) 27 أغسطس/آب إلى (الإثنين) الثاني من سبتمبر/أيلول. وهذه هي المرة الثانية التي تستضيف فيها دايچو الأولمبياد الدولي لعلوم الأرض منذ نسخته الأولى في 2007.

 

إن دايچو هي أول مدينة في العالم تستضيف الأولمبياد الدولي لعلوم الأرض للمرة الثانية. وهذا دليل على أن دايچو معترف بها دوليا كمدينة رائدة للثورة الصناعية الرابعة باحتضانها لصناعات المستقبل الجديدة وكذلك بمساهمتها في احتضان الطلبة الموهوبين علميا ونشر ثقافة العلوم.

 

الأولمبياد الدولي لعلوم الأرض مسابقة سنوية للطلاب تحت سن 18 سنة الذين لم يتلقوا التعليم الجامعي. ويشارك أربعة طلاب من كل دولة في المنافسة لامتحان قدراتهم في مجال علوم الأرض من خلال امتحان كتابي وامتحانات عملية (اختبارات ميدانية).

 

ويقام الامتحان الكتابي في "إكسكو"، بينما تقام الامتحانات العملية في "جبل بيسيولسان" و"متحف دايچو الوطني للعلوم". وتقام المسابقة على مدى يومين، ويحصل في نهايتها 60 بالمائة من الطلاب المشاركين على ميداليات.

 

وبالرغم من أن الأولمبياد الدولي لعلوم الأرض منافسة لعدد مختار من الطلاب الموهوبين علميا من كل بلد ليتباروا فيما بينهم، إلا أن تركيزه على المنافسة يقل عن تركيزه على تقديم منصة للطلبة الموهوبين علميا من أنحاء العالم لمشاركة معرفتهم وثقافتهم في محاولة لجمعهم واحتضانهم حتى يصبحوا روادا دوليين في مجال العلوم.

 

يبدأ حفل الافتتاح في الساعة العاشرة من صباح يوم (الثلاثاء) 27 أغسطس/آب في "إكسكو" بدايچو. وأثناء الأولمبياد، يخوض الطلبة والوفود من كل دولة تجربة الاطلاع على ثقافة دايچو وجيونجسانجبوك-دو التقليدية التي تحتوي على ألغاز علوم الأرض وزيارة المزارات السياحية الرئيسة بما فيها "شارع دايچو في بدايات العصر الحديث"، و"يانجنيونجسي"، و"سوق سيومون".

 

"الأولمبياد الدولي الثالث عشر لعلوم الأرض سيصبح مكانا للطلاب من أنحاء العالم الذين سيصبحون روادا في العلوم في بلادهم مستقبلا، ليندمجوا اجتماعيا ويتبنوا البحث المشترك،" كما أشار رئيس مدينة دايچو، كوون يونج-جين. "وسيصبح فرصة مهمة لتعريف رواد العلوم المستقبلية من كافة أنحاء العالم بدايچو."